تحقيق مع شركة تسلا فى حادث مميت لسيارتها ذاتية القيادة

ادارة سلامة النقل والمواصلات تحقق مع شركة تسلا فى حادث مميت لسيارتها ذاتية القيادة.

اليوم تحدثت الاوتو مايكر عن قيام ادارة سلامة النقل والمواصلات الامريكية بفتح تحقيق مع شركة تسلا بسبب سيارتها الذاتية القيادة بعد ان قُتِلَ سائق السيارة في حادث تصادم.

هذه الحادثة المميتة سابقة لم تحدث من قبل منذ ان تم اختراع هذه السيارة. لقد رفضت تسلا ان تفصح عن هوية السائق بالرغم من انها وصفت الحادث بانه تصادم مع شاحنة بمقطورة على طريق سريع ذو اتجاهين.

مالكين سيارت تسلا قد استخدموا من خاصية القيادة الذاتية ل 130 مليون ميل منذ ان تم تقديم هذه الخدمة العام الفائت. وفقا للشركة فان هذه الحادثة المميتة الاولى من نوعها التى تتضمن حالة وفاة , وكان يوجد بعض من الحوادث التصادمية فقط.
فى اواخر شهر مايو قام احد قائدي سيارة تسلا ذاتيه القيادة بالاصطدام بشاحنة قامت بالتوقف المفاجئ امامه. بعد طرح سيارات تسلا الذاتية القيادة بوقت قصير فى اواخر اكتوبر قال احد السائقين انه بعد تشغيل خاصية القيادة الذاتية اتجهت السيارة بشكل مفاجئ الى الاتجاه المعاكس وقام بالتدخل فى اخر لحظة قبل ان تحدث كارثة. وقد تسال هل سينجح فى السيطرة على المقود المره القادمة فى اللحظه الأخيرة وهو فى مواجهة الاتجاه المعاكس من السيارات وقد طلب من كل قائدي سيارات تسلا ان يظلوا منتبهين.

tesla-autopilot-mode

الوضع الاتوماتيكي للقيادة في سيارات تسلا

وقد قالت تسلا ان خاصية القيادة الذاتية التى تتكلف 2500 دولار لازالت تحت التجربة ويجب على كل سائق ان يضع يده على المقود كل الوقت اثناء استخدامها.
ومن الهام المعرفة ان تسلا توقف هذه الخاصية كشكل افتراضي فى السيارة ويتطلب التاكيد على ان هذة الخاصية تحت الاختبار قبل ان تقوم بتفعيلها عن طريق رسالة تظهر للسائق. وهذة الرسالة تشرح ضمن اشياء اخرى انه يجب ان تضع يدك على المقود طوال الوقت وانها خاصية مساعدة فقط ولا يجب ان تعتمد عليها بدون ملاحظة من السائق.

وتقول تسلا ان ادارة امن وسلامة المواصلات تحقق فى امر الحادث بشكل مبدئي لتحدد اذا كان النظام يعمل بشكله السليم ام لا.

اضف تعليق

تعليقات الفيسبوك