الفايسبوك تحارب المقالات سيئة السمعة

هل مللت من المقالات ذات العناوين المضللة او المقالات التي لا ترتبط عناوينها بالمحتوى الداخلي؟ حسنا الآن الفيسبوك تحارب هذه النوعية من المقالات.

تواصل شركة فيسبوك الحملة التي شنتها على المقالات سيئة السمعة او بمعنى أدق المقالات التي تظهر عناوينها مختلفة عن المحتوى لتجذبك ان تضغط عليها فقط مثل “لن تصدق أن الفنانة ظهرت بدون ملابسها” او ” اضغط لمعرفة ماذا يخبئ لك اليوم”، فقد طورت خوارزمية جديدة تخفض من أهمية هذه المقالات لتظهر لك في أسفل صفحة الأخبار الجديدة وهذا يعني أنك لن تصادفها كثيرا.

وقد بدأت فيسبوك هذه الحملة في السابق منذ عام 2014؛ حيث كانت تكشف هذه المقالات بالمدة الزمنية التي يقضيها الشخص داخل المقال او عدد المشاركات والتفاعل معها. لكن الأن الخوارزمية المطورة سوف تبحث أكثر في عناوين المقالات لتكشف عن أي مقال سيء السمعة او مضلل. كما استخدمت أيضا فريق من المحللين حتى يرتبون هذه العناوين وفهرستها حسب الأكثر والأقل تضليلا.

ليس ذلك فقط ولكنها ستتوجه إلى الصفحات الخاصة بنشر مثل هذه المقالات وسوف تقوم بتقليل أهميتها حتى لا تظهر كثيرا في الأخبار الجديدة والذي بفضله سوف تقل عدد الزيارات التي تأتي لهذه الصفحات لتجعلهم يفكرون جديا في محتويات وعناوين المقال بطريقة أكثر احترافية.

وقد تحدث المسؤول عن تطوير المنتجات لدي شركة فايسبوك في ان الشركة تريد من الناشرين ان يشاركون المقالات التي تهتم بها الأشخاص والشركة تعتقد ان الأشخاص تهتم بالمقالات التي تختوي على عناوين واضحة وصريحة.

وسوف تزيد هذه الخاصية من تنظيم المساحة الخاصة بالأخبار التي تفضلها حيث تستطيع ان تشاهد التحديثات من أصدقائك وعائلتك او حتى المشاهير والصفات التي تفضلها دون الانزعاج من هذه المقالات المضللة التي تضيع وقتك هباءً. وقد تطورت هذه العادة المزعجة لدي بعض الناشرون حتى يتحايلون على الفايسبوك بعدد الزيارات الخاصة لمقالتهم لزيادة الإعلانات لديهم بطريقة سيئة السمعة. اعتقد انهم سيغيرون طريقتهم الأن.

اضف تعليق

تعليقات الفيسبوك