جوجل تدفع الشركات لإنتاج رموز تعبيرية متنوعة خاصة بالمرأة.

تحاول جوجل أن تقنع جميع الشركات المنتج إلى إضافة الكثير من الرموز التعبيرية أو أل “ايموجي” الخاصة بعمل المرأة وأيضا رموز ذات ألوان بشرات مختلفة.

لقد بدأت الرموز التعبيرية بحفنة صغيرة تمثل التعبيرات الأساسية فقط، ولكن أصبحت الرموز التعبيرية تمثل المقدار الأكبر من التواصل بين الأشخاص عن طريق الرسائل. وإذا كنت تعتقد إن هذه الرموز شيء تافه فانت مخطئ، فلقد أصبحت جزء لا يتجزأ من حياة المستخدمين. وبفضل شركة جوجل ستصبح الرموز أكثر تنوعا لتناسب جميع الفئات.

وفى وقت سابق هذا العام قدمت جوجل طلب إلى اللجنة الفنية المختصة لتمنح الرموز تنوع أكثر لأعمال المرأة. وقد أخبرت جوجل اللجنة إن العديد من الرموز الموجودة الأن لأعمال المرأة مقتصرة فقط على الممرضة ومصففة الشعر حيث تستحوذ الرموز الخاصة بأعمال الرجال على الأعمال مثل الطبيب والمهندس والشرطي.

وتقول جوجل انه أكثر من 90 في المائة من المستخدمين يستخدمون الرموز التعبيرية حول العالم. وفى الحقيقة ثمانية من أصل كل عشر نساء يستخدمون الرموز بشكل متكرر أكثر في الأعمار السنية من 18 إلى 29 عام.

وتقول أيضا إن الأشخاص ذات الأعمار الكبيرة يستخدمون الرموز، حيث إن ثلاثة من أصل كل خمسة مستخدمين يستخدمون الرموز للتعبير عن المواقف اليومية في حياتهم. ولكن بينما يوجد العديد من التنوع بين المستخدمين للرموز لا يوجد تنوع في الرموز نفسها بالأخص التي تمثل عمل المرأة أو التي تمثل الشبات الصغار.

ولكن لا تعتقد إن الرموز التعبيرية حكرا على الهواتف الذكية فقط. وطبقا لاستطلاع راى كامت به احدى المؤسسات المهتمة بهذا المجال فقد صرح أكثر من نصف العاملين في الوظائف المختلفة انهم يستخدمون الرموز التعبيرية في البريد الإلكتروني الخاص بالعمل. ومن المدهش إن المدراء وأصحاب العمل يوافقون على هذه الطريقة. فقد اتضح إن استخدام الرموز داخل البريد الإلكتروني يلطف الأجواء ويجعلها اقل صرامة عند طلب القيام بالأعمال الشاقة.

وقد اقترحت جوجل 13 مجموعة من الرموز الخاصة بوظائف المرأة تحتوي على الأعمال الصناعية والصحية والتعليم والزراعة وأعمال التكنولوجيا والأعمال التجارية والخدمات الغذائية والأعمال الموسيقية. وقد جعلت كل رمز منهم يحتوي على النوعين الخاص بالمرأة والخاص بالرجل حتى يختار كل منهم الرمز المخصص له. وقد اقترحت أيضا إن تكون الرموز جميعها الخاصة بالأعمال متاحة بكل ألوان البشرة، ليختار كل شخص الرمز المناسب له بالتحديد.

ومن جانب اللجنة المختصة بالرموز فقد وافق على 11 مجموعة من المجموعات التي اقترحتها جوجل بالإضافة إلى احتوائها على جميع ألوان البشارات المختلفة، وقد أضافت أيضا الرموز الخاصة بالنساء على 33 رموز موجودون بالفعل. وبهذه التغييرات يتواجد حوالي 150 رمز خاص بالعمل يحتوي على الرموز الخاصة بالمرأة وجميع ألوان البشرة.

وتفيد بعض المصادر إن هذه الرموز لن تظهر على الفور الأن ولكن ستأخذ بعض الوقت من اللجنة المختصة بإصدار الأكواد الخاصة بهم. وبمجرد إن تصدر هذه الأكواد من اللجنة المختصة، سيتحتم على كل شركة مثل جوجل وميكروسوفت وابل وما إلى ذلك إن تحول هذه الأكواد لتناسب أشكال الرموز في كل منصة. وتأمل الشركات ألا تأخذ اللجنة وقتا طويلا في إصدار هذه الأكواد.

اضف تعليق

تعليقات الفيسبوك