أمريكا تستعد للتنازل عن سلطتها على الإنترنت

تعد منظمة إيكان ICANN المسؤولة عن تنظيم أسماء نطاقات مواقع الويب على الإنترنت. وهذه المنظمة يتم إدارتها من قبل هيئة تابعة للحكومة الأمريكية وهذا على وشك أن يتغير قريباً وترفع الهيمنة الأمريكية على تنظيم أسماء النطاقات والـ DNS منذ عشرين عاماً تقريباً.

بدءاً من الأول من أكتوبر المقبل ستسلم الحكومة الأمريكية سلطتها إلى هيئة دولية غير ربحية تدير منظمة إيكان. بالنسبة للمستخدم العادي لن يكون هناك أية تغييرات، كل ما هنالك أن إدارة أسماء النطاقات سيتم عبر ممثلين من جهات حول العالم سواء كانت حكومات دول أو شركات تقنية.

وعبرت الولايات المتحدة عن ارتياحها جراء تسليم هذه السلطة وعملياً بدأت الإجراءات منذ عامين والآن اقتربنا من التسليم الفعلي ومع ذلك كانت قد أرادت التمديد لعام إضافي في أغسطس الماضي.

وعملت الجهات المختلفة التي ستنظم أسماء نطاقات الويب خلال العامين الماضيين على تطوير اقتراحات تنال الإجماع الدولي من أجل الحفاظ على استقرار وأمان وانفتاح الإنترنت أثناء الانتقال وبعده.

وهذه الخطوة لاقت انتقادات من أعضاء في الكونغرس الأمريكي لأنها قد تسمح لدول كبرى مثل روسيا والصين للسيطرة أيضاً وتحكمها في الإنترنت.

وكانت روسيا والصين قد تحالفت وطلبت من الأمم المتحدة التدخل لتكون السلطة بيدها وتم توقيع معاهدة متعلقة بذلك لكن رفضت الولايات المتحدة ودول أخرى التوقيع عليها.

الجدير بالذكر أن مقر منظمة إيكان سيبقى في لوس أنجلوس، حتى مع تسليم الحكومة الأمريكية السيطرة عليها.

كلمات ذات صلة

اضف تعليق

تعليقات الفيسبوك