انسى طرق الدفع القديمة وابدأ باستخدام أصبعك

طورت شركة Sthaler البريطانية الناشئة تقنية جديدة تحمل اسم FingoPay لمسح عروق إصبع المتسوقين، للحصول على الخريطة فريدة من نوعها لكل فرد، وربط هذا النمط مع بطاقة الائتمان أو الحساب المصرفي، للسماح للمتسوقين بالدفع ببساطة من خلال وضع أصابعهم فى ماسح ضوئي بحجم الجيب، والتخلص من البطاقات النقدية والائتمانية.

ووفقا لبعض المصادر ستختبر شركة Sthaler، التى أسسها “نيك درايدن” المدير التنفيذى السابق لصناعة الموسيقى، هذه التكنولوجيا الجديدة الشهر المقبل فى ملهى ليلي فى لندن، كما تخطط الشركة للتعاون مع مجموعة من المطاعم لدعم التقنية الجديدة.

finger payment

وتأتي هذه التقنية الجديدة وسط تزايد الاهتمام باستخدام تقنيات التعرف على بيانات الهوية فى المدفوعات، والتى يعتقد مؤيدها أنها أكثر أمانا وكفاءة من كلمات السر وأرقام التعريف الشخصية، إذ أطلقت شركة أبل العام الماضى خدمة أبل باى والتى تستخدم تكنولوجيا بصمة الهاتف وتبعتها سامسونج بخدمة سامسونج باي.

وقال هيندريك كليسمان مدير الابتكار بشركة فيزا الفرع الخاص بأوروبا والتى تدعم Sthaler إن تكنولوجيا فينجو باي محصنة ضد المشاكل مثل الأصابع الرطبة والمتسخة أو عمليات الاحتيال، فالناس مستعدون لتقبل القياسات الحيوية كآلية مصادقة آمنة.

وتقول شركة Sthaler إن هناك استحالة لوجود شخصين يتمتعان بنفس هيكل الوريد، مما يجعل من المستحيل تقريبا ظهور أى حالة سرقة، فالماسح الضوئى للوريد الذي طورته شركة هيتاشى قيد الاستخدام بالفعل من قبل بنك باركليز لتحديد العملاء فى قطاع الأعمال وكذلك فى أجهزة الصراف فى اليابان، ولكن Sthaler لديها حقوق فريدة من نوعها للترخيص لتجار التجزئة.

اضف تعليق

تعليقات الفيسبوك